المسلمون حول العالم

المؤتمر الإسلامي الأوروبي يدعو للتصدى لإغلاق الأقصى

القدس يجب أن تكون بوصلة العرب والمسلمين

إيهاب نافع

أيد الدكتور محمد البشارى أمين عام المؤتمر الإسلامى الأوروبى البيان الصادر عن وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات

الإسلامية بالأردن تجاه القدس العربي بشان ما يحدث من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الفترة الاخيرة.

وأوضح “البشارى” فى تصريح خاص له اليوم بضرورة أن يتفق العرب والمسلمون على جعل القدس بوصلتهم، وأن يتناسوا

خلافاتهم ونزاعاتهم حين يتعلق الأمر بالأقصى، الذي يوحدنا جميعا.

واعتبر “البشارى” بأن ما يحدث من إغلاق الكيان الصهيوني للأقصى، ومنع المصلين من أداء الصلوات فيه سابقة خطيرة،

وهي بمنزلة تعد صريح وتجاوز خطر، ينم عن سياسة عدوانية ممنهجة، لتفريغ المسجد الأقصى من المصلين والمرابطين

فيه، تجهيزا لتهويد القدس ومسجدها.

وتابع ” البشارة” بأن الأقصى مسؤولية حمايته والدفاع عنه، تقع على الأمة بأكملها، وأن على المجتمعات العربية والإسلامية

التلاحم مع صمود المرابطين في القدس لمواجهة الانتهاكات الإسرائيلية المتصاعدة، واتخاذ اجراءات لحماية المقدسات.

ومشيرا بأن ضعف الموقف العربي الرسمي وما يجري في المنطقة من أحداث، شجعت الاحتلال الصهيوني على هذه

الانتهاكات.

جدير بالذكر أن وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية بالأردن أصدرت بيان اليوم أوضحت فيه طبيعة ما يحدث بالأقصى

هناك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
handjob-hd.net
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات