المرأة

المرأه فى الإسلام

بقلم: هانم داود

قال الله تعالى ” وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً  ”

عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” الرحم معلقة بالعرش تقول: من وصلني وصله الله، ومن قطعني قطعه الله.

يكفرن بالعشير

عن ابن عباس – رضي الله عنهما – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “أريت النار، فإذا أكثر أهلها النساء يكفرن قيل: أيكفرن بالله؟ قال: يكفرن العشير، ويكفرن العشير، ويكفرن الإحسان، لو أحسنت إلى إحداهن الدهر ثم رأت منك شيئا قالت: ما رأيت منك خيرا قط”. متفق عليه.

عن ثوبان قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “أيما امرأة سألت زوجها الطلاق قي غير ما بأس فحرم عليها رائحة الجنة”. صحيح رواه أصحاب السنن.

قعر بيتها

عن عبد الله بن مسعود – رضي الله تعالى عنه – عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: “إن المرأة عورة فإذا خرجت استشرفها الشيطان وأقرب ما تكون من وجه ربها في قعر بيتها” صحيح أخرجه الترمذي،

عن عائشة – رضي الله عنها -أن هنداً بنت عتبة قالت: يا رسول الله إن أبا سفيان رجل شحيح، وليس يعطيني ما يكفيني وولدي إلا ما أخذت منه وهو لا يعلم، فقال: خذي ما يكفيك وولدك بالمعروف.   متفق عليه

عن عائشة رضي الله عنها قالت : ((جاءتني مسكينة تحمل ابنتين لها فأطعمتها ثلاث تمرات فأعطت كل واحد منها تمرةً ورفعت إلى فيها تمرةً لتأكلها فاستطعمتها ابنتاها فشقت التمرةَ التي تريدُ إن تأكلها بينهما فأعجبتني شأنها فذكرت الذي صنعت لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : إن الله قد أوجب لها بها الجنة أو أعتقها بها من النار )).

بيت زوجها

عن أبي المليح الهذلي أن نسوة من أهل حمص استأذنُ على عائشة فقالت: لعلكن من اللواتي يدخلن الحمامات.

سمعت رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يقول: “أيما امرأة وضعت ثيابها في غير بيت زوجها فقد هتكت ستر ما بينها وبين الله” صحيح أخرجه الترمذي وابن ماجه.

عن ابن عباس – رضي الله تعالى عنه – قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “لا تسافر المرأة إلا ومعها محرم، فقال رجل: يا رسول الله إني أريد أن أخرج في جيش كذا وكذا، وامرأتي تريد الحج، فقال: اخرج معها”متفق عليه

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ((من كان يؤمن بالله واليوم الأخر فإذا شهد أمرا فليتكلم بخيرا أو ليسكت واستوصوا بالنساء خيرا فإن المرأة خلقت من ضِلَع وإن أعوجَ شيءٍ في الضلع أعلاه . إن ذهبتَ تقيمه كسرتَهُ وكسرها طلاقها وإن تركته لم يزل أعوج . استوصوا بالنساءِ خيراً)) متفق عليه.

رفقا بالقوارير

عن أبي موسى الأشعري – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -“: إذا استعطرت المرأة فمرت على القوم ليجدوا ريحها فهي كذا وكذا قال قولا شديدا، وفي لفظ “فهي زانية”حسن صحيح أخرجه أبو داود والترمذي والنسائي.

قال صلى الله عليه وسلم   : رفقا .. رفقا بالقوارير ألم تسمع قول ربك لك ” فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا ”

وعن عقبة بن عامر ـ رضي الله عنه ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: ( مَنْ كان له ثلاث بنات فصبَرَ علَيْهِنَّ، وأطعَمَهُنَّ وسقاهُنّ، وكساهُنَّ مِنْ جِدَتِهِ (سعته وطاقته)، كُنَّ لَهُ حجاباً مِن النارِ يومَ القيامة )، وفي رواية الترمذي عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ لم يحدد النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ عددا من البنات، فقال: ( مَن ابتُلي بِشَيءٍ من البناتِ فصبرَ عليهِنَّ كُنَّ له حجاباً من النَّار ) .

عن ابن عباس – رضي الله تعالى عنه – قال: “لعن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال”. أخرجه البخاري.

هجر الفراش

عن أبي أسيد الأنصاري أنه سمع رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يقول وهو خارج من المسجد فاختلط الرجال مع النساء في الطريق فقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – لنساء:استأخرن فإن ليس لكُن أن تحْقُقْنَ الطريق عليكن بحافات الطريق فكانت المرأة تلتصق بالجدار حتى إن ثوبها ليتعلق بالجدار من لصوقها به. حسن أخرجه أبو داود.

عن أبي هريرة قال قال النبي – صلى الله عليه وسلم -: “إذا باتت المرأة مهاجرة فراش زوجها لعنتها الملائكة حتى ترجع. متفق عليه.

عن عبد الله بن مسعود قال: لعن الله الواشمات والمستوشمات، والنامصات والمتنمصات، والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله، ما لي لا ألعن من لعن النبي – صلى الله عليه وسلم -، وهو في كتاب الله “وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا. متفق عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

pmclips.com
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات