sliderالأخبار

50 مليون جنيه سنويا من الأوقاف.. للعمالة غير المنتظمة

برلماني يعد مشروع قانون لحمايتهم

كتب – إبراهيم نصر :

أعلن الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، تخصيص 50 مليون جنيه سنويا من الموارد الذاتية لوزارة الأوقاف موجهة إلى العمالة الحرفية غير المنتظمة، مناشدًا المجتمع بدعم هذه الفئة.

أعرب وزير الأوقاف فى تصريحات خاصة عن ثقته في وصول هذه الأموال إلى مستحقيها من خلال الجهات المعنية، حتى يتم توفير الأمان النفسي لهم.

قال: إن الوزارة تنسيق مع جهاتٍ معنية في هذا الشأن، وسوف تعلن  الآلية التي تتم من خلالها وصول هذه الأموال لمستحقيها بمنتهى الشفافية من أجل تحقيق التأمين على أفضل وجه.

واعتبر وزير الأوقاف توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بشأن التأمين على العمالة غير المنتظمة بمثابة دعوة لجميع أجهزة الدولة للمشاركة في دعم هذا التأمين وتحقيقه على الوجه الأمثل.

أضاف: كل الأعمال التي تقوم بها الدولة نضمن وصولها إلى المستفيد الحقيقي.

أوضح وزير الأوقاف أن مال البر والزكاة والصدقات يجوز توجيهه لهذه الفئة، لافتًا إلى عدم حسم الآلية الرسمية لصرف هذه الأموال، إلا أن الاتجاه الحالي والمبدئي يأتي في إطار تفيعل وثائق تأمينية لهذه الشريحة عند المرض أو القعود عن العمل.

وشدد على أن هذا الأمر لا يتعلق على الإطلاق بمن يتلقون دعمًا من الوزارة.

أضاف: رفعنا إسهام الوزارة في البر من 24 مليون إلى 150 مليون، وهناك نية لرفع المبالغ التي تقدمها الوزارة للمستحقين بعد تنقيح الأسماء بالتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي.

يُذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، طالب، خلال كلمته بافتتاح المرحلة الأولى من إنشاء 100 ألف صوبة زراعية بعدد من المحافظات، الخميس الماضي، الحكومة بالبحث عن وسيلة لتأمين العمال غير المنتظمين.

من جانبه أشاد رئيس لجنة الشباب والرياضة في مجلس النواب، المهندس محمد فرج عامر، بقرار الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف، بتخصيص خمسين مليون جنيه، لمساعدة من يتعرض من العمالة الحرفية اليومية لحادث أو أي سبب يقعده عن العمل عند الحاجة.

قال “عامر” في بيان له أصدره أمس الأول: أن هذا الاتجاه من وزير الأوقاف يؤكد حرص الحكومة على تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، واهتمامه بهذا الملف المهم، الذي يؤكد بكل جلاء الانحياز التام من الرئيس السيسي إلى الطبقات الكادحة خاصة العمالة الحرفية اليومية، مؤكدًا أنه يعكف حاليًا على إعداد مشروع قانون لهذه الفئة من العمالة، لحمايتهم وتوفير الرعاية الصحية المتكاملة لهم خاصة بعد إقرار مجلس النواب لقانون التأمين الصحي الشامل الذي يطبق على المواطنين كافة.

ووجه النائب الشكر والتقدير إلى وزير الأوقاف على هذه المبادرة غير المسبوقة، خاصةً أنه أكد أن هذا المبلغ من أموال البر وهو أمر مشروع ويستحق الشكر عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

pmclips.com
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات