sliderالتحقيقات

موافقة مبدئية على قانون لإنشاء صندوق تمويل “زواج الشباب”

صاحب الاقتراح: هدفي تقليل العنوسة والقضاء على المغالاة

تحقيق: إسراء طلعت

وافقت لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، برئاسة النائب فرج عامر، على مشروع القانون المقدم من النائب محمد عطا سليم، بإنشاء صندوق تمويل زواج الشباب، من حيث المبدأ خلال اجتماع حضره ممثلو عدد من الجهات الحكومية ذات الصلة بمشروع القانون

طالب النائب محمد سليم، مقدم مشروع القانون، بدعوة ممثلين من وزارة التخطيط والدفاع وصندوق تحيا مصر وجهاز التعبئة العامة والإحصاء، لبحث تدبير مصادر التمويل اللازمة لنجاح وتنفيذ فكرة الصندوق

وقال سليم: إن الدولة لديها توجه عام للاهتمام بالشباب، وتم عقد أكثر من ٣ مؤتمرات لحل مشكلاتهم، والمشكلة الأهم هي تعثر الشباب فى الزواج لغلاء التكاليف، لأن هناك 11 مليون فتاة عانس ممن تعدى عمرهن 30 عاما

وأوضح سليم، تفاصيل مشروع القانون قائلا : إنه تقدم به بشأن إنشاء صندوق تمويل زواج الشباب، لأن هذا الصندوق سيتولى تمويل ما يحتاجه الشباب من قرض حسن وفق للشروط الواردة بهذا القانون وطبقا للائحة الداخلية للصندوق

وأضاف، أنه وفقا لمشروع القانون الجديد فإن صندوق تمويل زواج الشباب تعتبر أمواله أموالا عامة، ويتبع رئيس الجمهورية وتشكيله من رئيس الجمهورية أو من يفوضه، ورئيس الوزراء أو من يفوضه، ووزير المالية أو من يفوضه، ووزير التضامن أو من يفوضه، ووزير الشباب أو من يفوضه، ورئيس البنك المركزي أو من يفوضه، رئيس المجلس القومي للمرأة أو من يفوضه

وأشار إلي أن الصندوق سيقوم بتقديم كافة وسائل المساعدة للمقبلين على الزواج، وتقديم قرض حسن بدون فوائد قدره 60 ألف جنيه بغرض مساعدة المقبلين على الزواج، وذلك على النحو التى تنظمه اللائحة التنفيذية، وذلك مع مراعاة أحكام قانون رقم 43 لسنة 1946 بإنشاء مؤسسة القرض الحسن وكذا القانون رقم 66 لسنة 1971 بإنشاء بنك ناصر الاجتماعي، جميع وزارات ومؤسسات الدولة تلتزم بالتعاون مع صندوق تمويل زواج الشباب

ونبه النائب سليم ،إلى أن مادة 4 بالقانون، تضمن النص على أنه لا يخضع القرض المقدم للزواج لأي نوع من أنواع الضرائب أو الرسوم أو غيرها مما يؤثر في قيمته، على أن يشترط للحصول على قرض حسن لزواج الشباب توافر الشروط المتمثلة فى أن لا يقل عمر طالب القرض عن 19 عاما، وأن يكون زواج الشاب لأول مرة ويستثنى من ذلك، من توفيت زوجته الوحيدة، ومن طلق زوجته الوحيدة قبل الدخول بها أو فرق بينهم وفي حالة تزاحم المتقدمين لهذا القرض تكون الأولوية للزوجات الأكبر سنا، وفي حالة التزاحم فيما بينهم تكون الأولوية للزوج الأكبر سنا، وفي حالة التزاحم تكون الأولوية للزوجة المصرية، وفي حالة التزاحم تكون الأولوية لصاحب الدخل الأقل

وأكد سليم أن المادة 5 نصت على أن يمنح الحاصلين على قرض الزواج فترة سماح عام واحد، فيما نصت مادة 6 على أن يسدد القرض بأقساط متساوية بحد أقصى أربعمائة جنيها شهريا، وتنظم اللائحة التنفيذية لهذا القانون ذلك، وتسقط أقساط القرض المتبقية في حالة وفاة الزوج أو العجز الكلى عن العمل، وتسري أحكام هذا القانون على حالات الزواج التي عقدت قبل العمل به بسبعة سنوات.

اقتراح بالتعديل

سمير البطيخى
سمير البطيخى

اقترح النائب سمير البطيخى، وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، رفع سن الشباب الراغبين فى الحصول على قرض الزواح لـ23 عاما بدلا من 19، وذلك فى مناقشة اللجنة لمشروع قانون إنشاء صندوق تمويل زواج الشباب، المقدم من النائب محمد عطا سليم لأن 23 عاما سن مناسب للحصول على القرض، إذ يكون الشاب قد تخرج وأنهى الخدمة العسكرية وأصبح متفرغا لسوق العمل، ومن ثم لديه القدرة على سداد القرض وأقساطه، لافتا إلى أن 19 عاما سن غير مناسبة.

وشدد ، على ضرورة تضمين شروط الحصول على القرض أيضا أن يتمتع الشباب بحسن السير والسلوك، حتى لا تُستغل هذه القروض فى أمور أخرى يعاقب عليها القانون، مطالبا بمنح الشباب المتمتعين بالقرض فترة سماح تصل لعامين قبل بدء سداد الأقساط، التى تصل قيمتها إلى 400 جنيه كحد أقصى.

واقترح النائب سمير البطيخى ، فتح الباب أمام الشباب للمساهمة فى الصندوق عبر دفع أقساط شهرية، وحال الحصول على قيمة القرض للزواج يتم خصم هذه الأقساط التى سددوها من قيمة القرض، مشددا على ضرورة عقد ورش عمل موسعة تضم ممثلين من وزارتى التخطيط والدفاع، وصندوق تحيا مصر، وجهاز التعبئة العامة والإحصاء، لبحث تدبير مصادر التمويل اللازمة لنجاح وتنفيذ فكرة إنشاء الصندوق.

موافقة وتأييد

قال النائب حسين عشماوى، عضو لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، إنه كان أحد الموقعين والمؤيدين لمشروع قانون إنشاء صندوق قرض الزواج للشباب بدون فوائد أن الشباب هم  الفئة الأكثر إحتياجا لإتمام الزواج فى الوقت الحالى، كما أن الدولة لا توفر فرص عمل مناسبة لهؤلاء الشباب لكى يستطيعوا بناء أسرة صغيرة لهم

وأشار عشماوي ، إلى أن بعد تخرجه من الجامعة الملتحق بها، تأخذه دوامة سريعة إلتحاقه بالجيش ثم تبدأ رحلة البحث عن عمل فى السن 25 من عمره، فى وقت شرط فيه حديثى التخرج ووجود خبرة للإلتحاق بأى عمل، فكان ولابد من وجود إتجاه آخر معاكسا، تخفيفا عن أعبائهم .

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

handjob-hd.net
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات