sliderندوات

كشف مواطن الإعجاز في الحقائق الكونية.. أفضل وسائل الدعوة العصرية

المشاركون في مؤتمر هيئة الإعجاز وجامعة المنصورة:

متابعة: جمال سالم

أكد المشاركون في المؤتمر العاشر للإعجاز العلمي في القرآن والسنة، الذي تنظمه الهيئة العالمية للكتاب والسنة، بالتعاون مع جامعة المنصورة، أنه لا تعارض إطلاقا بين الحقائق العلمية والقرآن الكريم ونصوص السنة النبوية الصحيحة، وأوضحوا أنه إن حدثت شُبهة تعارض فإن هذا يكون نتيجة خطأ في الفهم أو أنه يتم الاعتماد علي نظريات وفرضيات علمية، وطالبوا بحُسن إعداد الباحثين في مجال الإعجاز العلمي، ﻷن خالق الكون المنظور والكتاب المسطور، هو الله الخالق ويستحيل التعارض أو التناقض بينهما، كما يزعم أعداء الإسلام.

ودعا د. عبدالله بصفر- رئيس الهيئة العالمية للكتاب والسنة، في كلمته التي ألقاها نيابة عنه د. عبدالله باعثمان- علماء الأمة المتخصصين في مختلف العلوم الدنيوية إلي الإبحار والبحث في كون الله وحقائقه باستخدام العلم الحديث وبيان مواطن الإعجاز الإلهي فيها من خلال النصوص الشرعية لبيان صدق رسالة رسول الاسلام لغير المسلمين الذين يحترمون لغة العلم وحقائقه، في نفس الوقت يزيد اليقين في نفوس المسلمين بأنهم على الحق، لأن رسالة الإسلام الي العالم كله، لهذا فإن الاعجاز أحد أهم أدوات التبيلغ المعاصرة التي تفيد المسلمين وتقيم الحجة على غير المسلمين.

وأشار د. محمد القناوي- رئيس جامعة المنصورة- الي ان مؤتمرات الاعجاز وسيلة للحوار الحضاري المستندة على العلم الذي هو رحم بين البشر مهما تعددت لغاتهم ومعتقداتهم، ولهذا فإن الشهادة على وحدانية الله من العلماء تشريف لهؤلاء العلماء الذين يخشون الله، وما أروع فلسفة العلم في القرآن والسنة وهي تحلق في اتساع الكون، جنبا الى جنب مع إشارات القرآن في خلق الأرض.

الحجة البالغة

وأوضح د. مصطفى الشيمي- مدير مكتب الهيئة العالمية في الاعجاز بالقاهرة- أن العلم لا يرده إلا من سفه نفسه، كما ان اليقين لا يصده إلا من رضي بالجهل قرينا، ولهذا فإن الاعجاز هو النظر المتأمل في اﻵيتين المتألقتين، اولهما اﻵية المنظورة في خلق الله والثانية اﻵية المسطورة في كتاب الله، ولهذا فإن الحجة البالغة الدالة على أن من خلق الاكوان هو الذي انزل القرآن.

نظام معجز

وكشف د. مجاهد أبو المجد- رئيس المؤتمر- كيف يكون الاعجاز العلمي وسيلة فعالة وقاطعة ومقنعة في الرد على مزاعم الملحدين الذين لا يؤمنون بوجود إله خالق للكون ويرجعون ذلك الي الطبيعة وأنها تمت بشكل عشوائي ويؤمنون بآراء داروين، مع أن التفكر في خلق الخلية ومكوناتها وما فيها نظام وتكوين أمر معجز ولا تستطيع البشرية وعمر الكون كله خلق خلية واحدة بنظامها الإلهي المعحز وكل في جسد الإنسان وليس الكون فقط دليل علي الخالق العظيم.

وقدم د. ناظم شمس- أستاذ اﻷورام بطب المنصورة- بحثا قيما عنن القرآن والكشف المبكر عن السرطان من خلا استعراض بعض اﻷدلة العلمية عن اسباب السرطان، كاشفا أن في الالتزام باﻷحكام الشرعية المتعلقة بالحلال الحرام تحمي الانسان من اﻷمراض الفتاكة ويعترف بهذا مشاهير العلماء غير المسلمين وليس المسلمين فقط.

الثلاثى المعلون

وعرض د. محمد العجرودي، أدلة علمية قاطعة بتحريم الثلاثي اللعين المكون من التدخين والخمر والمخدرات وأنهم من أهم مسببات السرطان باعتراف العلماء غير المسلمين ويعد التدخين الباب اللعين لغيره، ولهذا تعمل الدول المتقدمة على محاربته والتقليل من بالوعي ونصوص القوانين الصارمة في حين إغراقنا فيه حتى ان اكثر من ثلاثة أرباع المدخنين في العالم الثالث ليتم إهلاكهم والسيطرة عليهم بانتشار اﻷمراض بينهم، ويكفي أن نعرف ان التدخين به 300 مادة سامة وللاسف ينفق عليه المصريون حسب الاحصائيات الرسمية 128 مليار جنيه، وزاد الطين بلة ان التدخين أصبح من الذنوب المألوفة التي يتباهي الناس بها رغم انه كارثة بكل ما تعني الكلمة من معاني في أمور الدين والدنيا.

مواطن الإعجاز

ونبَّه د. أمير صالح- عميد كلية العلاج الطبيعي- الي هناك مواطن الاعجاز الطبي في الحجامة التي اوصتنا بها السنة النبوية وتتفوق علي كثير من الطرق الطبية الحديثة ومنها العلاج بكؤوس الموجات المتداخلة علي ألم اسفل الظهر الميكانيكي.
ربط د. محمد السقا، بين ما جاء في القرآن والعلم بشأن البصمات بمختلف انواعها سواء بصمة اليد او العين وغيرها.
وعرض د. مصطفي ابراهيم، لبحث عن الحشرات ودورها في الكشف عن الجريمة، ود. السيد عطية لبحث عن القيم الأخلاقية في السياسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

handjob-hd.net
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات