sliderشاشة وميكروفونعقيدتىTV

قناة “الرحمة” تواصل الاحتفال بـ “عقيدتى” وتدشين الموقع الالكترونى

سعد سليم: "عقيدتي" أحد المنابر الهامة في مواجهة التطرف والإرهاب

تواصل قناة “الرحمة” الفضائية احتفالاتها باليوبيل الفضي لجريدة “عقيدتي” حيث أفردت القناة حلقة كاملة من برنامجها الجماهيري “مع الرحمة” والذي يقدمه الإعلامي اللامع ملهم العيسوي، وكانت استضافة القناة الهادفة والكريمة للزميل أحمد شعبان نائب رئيس تحرير “عقيدتي” الأربعاء الماضي.

وأكد الإعلامي ملهم العيسوي في مقدمته للبرنامج على ضرورة تلاحم وتكاتف الإعلام الإسلامي متمثلا في القنوات الفضائية والصحف الدينية والمواقع الالكترونية وكل العاملين في هذا الحقل الدعوي لخدمة الإسلام والمسلمين وتوحيد رايتهم ضد ما يحاك لهذا الدين العظيم. وللدفاع عن وطننا الغالي مصر ضد التهديدات والسهام التي توجه إليها من الداخل والخارج.

شهد البرنامج مداخلات متعددة من المتابعين لها ومنهم الكاتب الصحفي الكبير سعد سليم، رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر، والدكتور شعبان إسماعيل أستاذ علمي أصول الفقه والقراءات بجامعة الأزهر، والشيخ عادل أبو العباس من علماء الأزهر الشريف، والزميل طارق عبد الله، حيث أشادت المداخلات بالدور الدعوي الكبير الذي تقوم به جريدة “عقيدتي”، وكذلك بالتعاون الوثيق والمثمر في هذا المجال بين الجريدة وقناة “الرحمة”.

سعد سليم خلال الندوة
الكاتب الصحفي سعد سليم

وأكد الكاتب الصحفي الكبير سعد سليم، في مداخلته، على بذل كل الاستطاعة من أجل أن تكون كل إصدارات مؤسسة دار التحرير ومنها جريدة “عقديتي” في الصدارة، مشيدا بالتعاون الإعلامي بين جريدة “عقيدتي” وقناة “الرحمة”، وأهمية الحرص على استمرار هذا التعاون الوثيق، وتطوير هذا التعاون في المستقبل بإذن الله، مشيرا إلى أن قناة الرحمة تحظى بمشاهدة كبيرة من كثير من المشاهدين المحترمين.

وأكد رئيس مجلس الإدارة أن جريدة عقيدتي تحرص دائما على إظهار صحيح الدين بمصداقية منذ صدورها من 25 عاما على يد مؤسسها الكاتب الصحفي الكبير السيد عبد الرؤوف، رحمه الله، والكاتب الصحفي الكبير سمير رجب، لافتا إلى أن المؤسسة ستحتفل بعد أسبوعين بهذه المناسبة، مشيرا إلى أن عقيدتي هدفها نشر منه الإسلام الصحيح القائم على الوسطية وهو منهج الأزهر الشريف الذي ينبذ العنف والتطرف والتشدد والغلو في الدين.

وأكد إلى أن جريدة “عقيدتي” تضم كتيبة من الزملاء الصحفيين المحترمين المثقفين، وتقوم باستضافة كبار العلماء من الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف الذين يقومن بترسيخ الفكر الإسلامي الوسطي المعتدل، مشيدا بقوافل عقيدتي الدينية التي تجوب جميع محافظات مصر، وأشار إلى أن مصر تحارب من قبل منظمات التطرف والإرهاب وعقيدتي أحد المنابر الهامة في مواجهة التطرف وإرهاب بنشر صحيح الدين والوسطية في الإسلام.

وأشار إلى أن التكنولوجيا هي الأساس ولغة العصر الحالي، وفي إطار حرصنا على وصول جريدة عقيدتي لجميع القراء في أنحاء العالم وليس مصر فقط، قمنا بتكوين مجموعة عمل مكونة من الكاتب الصحفي محمد الأبنودي رئيس التحرير والزميلان إسلام أبو العطا مدير موقع عقيدتى وأحمد الدراوي، سكرتير تحرير الموقع واستطاعوا تصميم موقع على شبكة المعلومات الأنترنت لجريدة عقيدتي متطور جدا ومصمم باستخدام أحدث طرق البرمجة، ومتوافق مع جميع الأجهزة وجميع محركات البحث وبرامج التشغيل، حتى أصبح الموقع يحقق الآن مشاهدات عالية.

 

 

مقالات ذات صلة

pmclips.com
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات