sliderالأخبار

بالأدلة..خطة أبو الفتوح والإخوان للهجوم على مصر

القيادى السابق تواصل مع التنظيم الدولى لتشويه العملية الانتخابية

كشفت تقارير أن الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، القيادى الإخوانى السابق قام بإجراء سلسلة طويلة من اللقاءات السريعة مع القيادات الإخوانية في لندن بهدف إحياء الجماعة وتشكيلاتها الإرهابية من جديد، وأن الخطة الإخوانية الجديدة تستهدف استخدام أبوالفتوح إعلاميا وسياسيا باعتباره رجل الإخوان الشرعي في مصر.

وأفادت المصادر ان عبدالمنعم أبوالفتوح يقوم حاليا بتنفيذ تكليفات جماعة الإخوان الإرهابية وذلك بمجرد عودته لمصر، فقد تلقي التعليمات من الجماعة بالخارج ومن تنظيمها الدولي، حيث يقوم بتنفيذ التعليمات فورا، وتعمد الاتصال بشبكة «بي.بي.سي» البريطانية واستغلالها كوسيلة إعلامية للتطاول علي مصر في إطار التنفيذ الدقيق للتعليمات الإخوانية بتكثيف النشاط مع الجهات الإعلامية الأجنبية ضد مصر.

وكشف المصدر أن هناك لقاءات سرية عقدها “أبو الفتوح” مع جماعة الإخوان الإرهابية، في لندن، هدفها إحياء الجماعة الإرهابية من جديد، وأن الجماعة الإرهابية تستخدم المذكور، في مصر إعلاميًا وسياسيًا، وهي خطة جماعة الإخوان في استخدام أبو الفتوح وحزب مصر القوية، لاختراق القوى السياسة في مصر.

وأشار المصدر، إلى أن الإخواني محمد القصاص، نائب رئيس الحزب كان حركة الوصل والتنسيق، بين أبو الفتوح، للسفر إلى لندن على نفقة قناة الجزيرة الداعمة للإرهاب، لإجراء الحوار معه.

وأضاف المصدر، أن “أبوالفتوح” تواصل مع التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية، لتحديد موقفهم من الانتخابات الرئاسية عبر وسطاء، وكان القيادي نائب رئيس الحزب محمد القصاص هو حلقة الوصل في سفر “أبوالفتوح” للندن، وعقب جمع المعلومات والأدلة والتسجيلات ألقت الأجهزة الأمنية على “القصاص”، وأصدرت نيابة أمن الدولة العليا قرارا بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وأشار المصدر إلى أن “أبوالفتوح” يسعى إلى تكوين جبهة قوية في وجه الدولة المصرية، لاختراق الساحة السياسية عبر حزب مصر القوية، وكان “القصاص” نائب الحزب حلقة الوصل والتنسيق بين قناة الجزيرة القطرية، وسفر أبوالفتوح إلى لندن على نفقتهم الخاصة لإجراء حوارات مع عدد من وسائل الإعلام الأجنبية لمهاجمة الدولة المصرية، وتشويه صورتها والحديث المشبوه على خلاف الحقيقة عن الانتخابات الرئاسية.

وأكد أن التنظيم سرب لـ”أبو الفتوح”، وثيقة مبادئ المعارضة من جماعة الإخوان الإرهابية لاستدراج الحركة المدنية الديمقراطية للتوقيع عليها، ومحاولة إفساد سير عملية الانتخابات الرئاسة، وتعكير صفو الأجواء داخل البلاد.

وأوضح المصدر أن الأجهزة الأمنية قدمت الأدلة والتسجيلات إلى نيابة أمن الدولة العليا التي أصدرت قرارًا بضبط “أبوالفتوح”، والمشاركين معه في التآمر مع جهات أجنبية ضد الدولة المصرية ومؤسساتها، وعقب تقنين الاجراءات أمكن ضبطه و5 آخرين من حزب مصر القوية المنتمين إلى الإخوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
handjob-hd.net
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات