sliderالأخبار

البشاري يدعو مجلس الأمن لمحاكمة الدول الراعية للإرهاب

خلال مشاركته في أعمال مؤتمر صناعة الارهاب ومخاطره وحتمية المواجة وآلياتها

كتب -إيهاب نافع

أكد الدكتور محمد البشاري ، رئيس فيدرالية مسلمي فرنسا، أن سقوط نظيم داعش لا يعني نهايته لاسباب منها استمرار أسباب ظاهرة الإرهاب التي تزداد استفحالا في منطقتنا.

أضاف ، خلال مشاركته في أعمال مؤتمر صناعة الارهاب ومخاطره وحتمية المواجة وآلياتها، أن المرحلة المقبلة تستوجب التعامل القوي مع العائدين من داعش مع التفريق بين عدة أصناف منها من يرتبطون بالتنظيم وينفذون مهام ، او ناقمون على التنظيم لكنهم مؤهلون للالتحاق بجماعات أخرى، ومن يحملون افكار التطرف لكنهم تابوا عنها.

أشار إلى ضرورة وحتمية النظر في المراجعات الإسلامية للعناصر الإرهابية تأسيا بالمراجعات الفقهية للجماعة الإسلامية.

ودعا مجلس الأمن الدولي لتقديم الدول الراعية للإرهاب إلى محاكمة دولية ، ومطالبة الأمم المتحدة بتجريم الإرهاب الالكتروني ، وكذا دعا المؤسسات الدينية لتفكيك الخطاب الديني للجماعات الإرهابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

handjob-hd.net
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات