sliderالأخبار

“الاتحاد العالمى للصوفية”.. يدعم “العملية الشاملة” لتطهير سيناء

أبو العزائم: الإرهابيون.. مفسدون في الأرض

كتب- مصطفى ياسين:

أعلن الاتحاد العالمي للطرق الصوفية- ربئاسة سماحة السيد علاء ماضى أبو العزائم- عن كامل دعمه للعملية الشاملة “سيناء 2018م” التي يقوم بها رجال القوات المسلحة المصرية من كافة أفرع وتشكيلات القوات المسلحة، بالتعاون مع رجال الشرطة المدنية، لمواجهة الإرهاب في شبه جزيرة سيناء، مُشيدا باستبسال جنود القوات المسلحة والشرطة في دفاعهم عن حدود الوطن والتصدي للمجموعات الإرهابية.

وجدَّد الاتحاد تأكيده أن مُنفّذى الأعمال الإرهابية خوارج ومفسدون فى الأرض ومستحقّون لخزي الله فى الدنيا والآخرة، وطالب الاتحاد بتعقّب وملاحقة كل من ساعد في العمليات الإرهابية الغادرة التي تم تنفيذها على أرض مصر، سواء كان ذلك بالتخطيط أو التحريض أو التمويل أو التسهيل أو المشاركة أو التأييد.

وأعلن الاتحاد- فى بيان له صباح اليوم- دعمه لعمليات تعقّب التنظيمات الإرهابية لما قامت به من جرائم بحق البشرية، والقصاص العادل منها، داعيًا الأمة العربية والإسلامية جميعًا إلى التيقّظ والحذر والوقوف صفًا واحدًا فى وجه الإرهاب الأسود، ويثمن الاتحاد التلاحم الشعبي المصري خلف قيادته الحكيمة فى رسالة واضحة للداخل والخارج أن مصر على قلب رجل واحد لن تفرِّط فى حق أبنائها، ولا في ذرّة من تراب أرضها، وأنها تقف بالمرصاد لكل من تسوِّل له نفسه العبث بمقدرات الوطن.

ويطالب الاتحاد، دول العالم أجمع بالتكاتف والتآزر من أجل اجتثاث الإرهاب من جذوره وتجفيف منابعه؛ لأن ما يحدث إرهاب عابر للحدود يهدّد الإنسانية كلها، ويطالب الأمة العربية أيضًا بالاصطفاف والإسراع في تشكيل قوة ردع للتصدي للإرهاب، واستكمال إجراءات العقاب ضد الدول الراعية للإرهاب. حفظ الله مصر وأهلها من شرور الإرهاب وأهله.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

pmclips.com
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات