sliderالأخبار

الإمام الأكبر يدين الهجوم على كنيسة حلوان

أدان فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف، بأقسى العبارات، الهجوم الإرهابي الغادر الذي استهدف ظهر اليوم الجمعة كنيسة مارمينا في حلوان، مما أسفر عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين، من رجال الشرطة والإخوة الأقباط.

وشدد الإمام الأكبر على أن تكرار تلك الهجمات الإرهابية النكراء التي تستهدف الإخوة الأقباط في أيام الأعياد أصبح مفضوح الأهداف، وأنها تستهدف الوطن ووحدته، أكثر ما تستهدف أتباع هذا الدين أو ذلك، لذا فإن الرد الموجع عليها يكون بإفشال أهدافها، والتمسك أكثر بروح الحب والمودة التي تجمع المسلمين والمسيحيين.

ويدعو الإمام الأكبر أبناء الشعب المصري كافة إلى التصدي لهذا المخطط الخبيث، وجعل هذه الأيام الطيبة، فرصة للتأكيد على ذلك، من خلال مشاركة المسلمين لإخوتهم الأقباط في الاحتفال بذكرى ميلاد المسيح عليه السلام.

ويتقدم فضيلة الإمام الأكبر بخالص العزاء لأسر الضحايا، داعيا الله تعالى أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بعاجل الشفاء.

مقالات ذات صلة

إغلاق