sliderالأخبار

وزير الأوقاف يشجع المبتهل الكفيف فى مسجد الحسين

جمعة فى احتفالية ذكرى الإسراء والمعراج: نصرة المسلمين تبدأ بالمواظبة على الصلاة

كتب – محمد الساعاتى:

عقب انتهاء فاعلية احتفال وزارة الأوقاف بذكرى الإسراء والمعراج التى نقلتها الإذاعة المصرية والتليفزيون العربى على الهواء

مباشرة من داخل مسجد الإمام الحسين بالقاهرة أمس.

حرص الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف على عدم مغادرته المسجد من أجل أن يسعد بسماع الإبتهالات الدينية

والمدائح النبوية من أحدث مبتهلى الإذاعة والتليفزيون الشيخ طارق عبد الرحمن فهمى فى أول إذاعة خارجية له عبر الأثير.

وزير الأوقاف يستمع إلى المبتهل
وزير الأوقاف يستمع إلى المبتهل

حيث جلس الوزير وسط الحضور مرددا الصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم مع ابتهالات الشيخ طارق

ذلكم الشيخ الذى عوضه الله بنعمة البصيرة عوضا عن نعمة البصر.

تشجيع الوزير

من جانبه أعرب الشيخ طارق المبتهل الجديد إبن قرية النعامنة مركز منيا القمح شرقية عن قمة سعادته بمتابعة وزير الأوقاف

وتشجيعه له  فى ذكرى الإسراء والمعراج وسط حضور مكثف من علماء مصر والجماهير التى امتلأت بهم جنبات المسجد الحسينى.

كانت الاحتفالية قد بدأت عقب صلاة المغرب التى أم المصلين فيها الشيخ إسماعيل عيسى إمام المسجد الجديد وتضمنت

تلاوة قرآنية عطرة للقارئ الإذاعى أحمد عوض أبو فيوض.

ثم ألقى الدكتور محمد مختار جمعة كلمته التى استهلها بالدعاء للأمة الإسلامية والمسجد الأقصى ولشعب مصر وللرئيس السيسى.

ثم عرض لرحلة الإسراء والمعراج والمواقف الدالة على صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

نصرة المسلمين

مؤكدا على أن نصرة المسلمين تبدأ من المواظبة على الصلاة ضاربا المثال بالرجل الذى جاء لرسول الله صلى الله عليه وسلم معلنا عن أنه قد أذنب وقال للرسول: فأقم علىً الحد، فلم يسأله النبى عن ذنبه، فحضرت الصلاة فقام الرجل وصلى مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، وجدد الرجل طلبه لرسول الله أن يقيم عليه الحد، فقال له الرسول: أو ليس قد صليت معنا ؟ قال الرجل: نعم ، فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم: قد غفر الله لك. وفى رواية أخرى: غفر الله حدك.

حضر الاحتفال محمد سعفان وزير القوى العاملة والهجرة واللواء عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة ود. شوقى علام مفتى

الجمهورية وسليمان وهدان وكيل مجلس النواب، والشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف

والشيخ سعيد عامر رئيس لجنة الفتوى بالأزهر الشريف ود. عبد الله النجار عضو المجلس الأعلى للسئون الإسلامية  والدكتور

أحمد عجيبه أمين عام المجلس الأعلى للشئون الإسلامية.

وأبناء وزارة الأوقاف د.وكيل الوزارة  السيد حسين عبد البارى ود. هشام عبد العزيزوكيل الوزارة لشئون القرآن وعبد الآخر

يوسف مدير العلاقات العامة بالوزارة د.محمد عزت ود. حسن غيضان مدير المتابعة الفنية  ود. خالد صلاح الدين مديرة إدارة

الإرشاد الدينى  والشيخ خالد خضر وكيل الوزارة الأوقاف القاهرة والشيخ محمد خشبة وكيل المديرية ود.كمال فوزى مديرة إدارة أوقاف القاهرة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

pmclips.com
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات