sliderالأخبار

الأزهر يدين الجرائم الوحشية للاحتلال الصهيوني

بحق المتظاهرين السلميين في فلسطين

كتب- إيهاب نافع:

يدين الأزهر الشريف وإمامه الأكبر د. أحمد الطيب، بأقسى العبارات، الجرائم الوحشية التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني،

أمس الاثنين، بحق أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، واستهدافها المتعمَّد للمتظاهرين العُزَّل خلال مسيراتهم

السلمية، في الذكرى السبعين لنكبة فلسطين وشعبها، ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى.

الأزهر يشيد

وأشاد الأزهر بما قدَّمه الشعب الفلسطيني من نضال باسل وتضحيات عظيمة، في سبيل تحرير أرضه، وحماية مقدَّساته،

وإقامة دولته المستقلّة، وعاصمتها القدس الشريف، مستنكرا تقاعس المجتمع الدولي ومؤسّساته عن القيام بواجباته،

القانونية والأخلاقية، لوقف تلك الجرائم الوحشية.

وطالب الأزهر، العرب والمسلمين وكل المنصفين والعقلاء في العالم بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الأعزل، ودعم

نضاله في وجه الاحتلال الظالم، داعيا المولى أن يتغمَّد شهداء فلسطين الأبرار بواسع رحمته، ويُلهِم ذويهم الصبر والسلوان،

وأن يمُنَّ على المصابين بعاجل الشفاء.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

pmclips.com
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات